X GAMING Technology

أثارت أدوات الذكاء الاصطناعي التي طُرحت في السوق خلال الأشهر القليلة الماضية جدلًا واسعًا، سواء كان الأمر يتعلق بتوليد الصور بالذكاء الاصطناعي، أو إنشاء لوحات فنية، أو الحصول على إجابة عن أي سؤال عبر روبوت الدردشة التفاعلية (ChatGPT) الذي أطلقته شركة OpenAI في نهاية عام 2022.

إذا كنت تمتلك موقعًا أو مدونة أو على الأقل تستخدم منصات التواصل الاجتماعي هذا يعني أنك تكتب المحتوى باستمرار، وقد وُجد أن روبوت ChatGPT مفيد في توليد الأفكار وإنشاء المسودات الأولية للمقالات، ومنشورات المدونات، وغير ذلك الكثير من الاستخدامات التي يمكن أن تساعدك أيضًا في التسويق وإنشاء المحتوى.

تنبيه مهم: يتميز روبوت ChatGPT بقدرته على إجراء محادثات مع المستخدمين بانسيابية عالية، ويعطي إجابات مكتوبة بلمسة بشرية عن أسئلة صعبة كأنك تتحدث مع شخص آخر، كما أنه يرفض الإجابة عن بعض الأسئلة غير الملائمة؛ مثل: كيفية التنمر أو كيفية سرقة منزل، وغيرها.

ولكن يحذر العلماء وشركة OpenAI نفسها من أنه قد يعطيك إجابات غير صحيحة أو متحيزة، حيث يمكن أن تبدو إجاباته موثوقة ولكنها غير صحيحة. لذلك لا تنشر إجاباته كما هي حتى لا تضر بالمحتوى الذي تقدمه، واعتبره أداة تساعدك في إيجاد أفكار جديدة، وتسهل عليك بعض المهام الفرعية لتوفير وقتك.

فيما يلي 5 طرق للاستفادة من ChatGPT في إنتاج المحتوى:

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

1- البحث عن أفكار جديدة للمحتوى:

يعتبر المحتوى هو الركيزة الرئيسية في إستراتيجيتك التسويقية، ولكن قد يكون من الصعب أحيانًا ابتكار أفكار جديدة لمحتوى شيق ومثير للاهتمام.

ولكن يمكن أن يساعدك روبوت ChatGPT في الحصول على بعض الأفكار حول موضوع معين، فعلى سبيل المثال: يمكنك أن تسأله “أعطني 20 فكرة لمقالات حول الذكاء الاصطناعي”.

تنبيه مهم للغاية: لا تأخذ الإجابات التي يقدمها لك روبوت (ChatGPT) كما هي، لأن إجاباته قد تكون غير صحيحة، لذلك من المهم للغاية مراجعة إجاباته كلها والتأكد من صحتها، خذ إجاباته كطريقة لتدفق الأفكار الإبداعية فقط، ومن ثم قم بعمل البحث اللازم لتأكيد صحة المعلومات.

2- إنشاء مسودة أولى لفكرتك:

تخيل أن عليك كتابة بيان صحفي وليس لديك وقت، يمكنك أن تسأل ربووت (ChatGPT): “اكتب لي بيانًا صحفيًا لشركة تدعى (X) جمعت للتو تمويلًا قيمته 100 مليون دولار”. وستكون هذه طريقة رائعة للحصول على المسودة الأولى لعملك.

3- البحث عن عناوين مناسبة للمحتوى:

تعتبر العناوين الجيدة مهمة جدًا للمحتوى، فقد يكون لديك أفضل مقطع فيديو على الإطلاق، ولكن إذا لم يجذب العنوان المستخدمين، فلن يحصل على مشاهدات عالية.

وهنا تظهر الفائدة الكبيرة لأدوات الذكاء الاصطناعي مثل: ChatGPT، حيث يمكنك أن تطلب منه تقديم 5 عناوين مبتكرة لمقطع فيديو حول موضوع معين، وإذا لم تستخدم أحد العناوين التي قدمها، يمكنك استخدامها كأفكار لتقديم محتوى جديد جذاب.

4- المساعدة في عمليات البحث:

سواء كنت ترغب في استخدام روبوت ChatGPT كأداة بحث أو  لطرح أسئلة لاستخدامها في بحثك، فسيكون أداة مساعدة قوية أثناء البحث وجمع المعلومات بسرعة.

يعد محرك بحث جوجل مصدرًا أساسيًا للمعلومات عند إجراء أي نوع من البحث، وهنا يمكنك الاستعانة بروبوت (ChatGPT) لتنظيم عملية البحث، فعلى سبيل المثال اسأله: “ما هي الأسئلة التي يجب أن اكتبها في جوجل عند إجراء بحث حول تاريخ لعبة الجولف؟” يمكنك بعد ذلك أن تأخذ هذه الأسئلة كنقطة انطلاق جيدة لبحثك.

5- تلخيص النصوص الطويلة:

نواجه دائما مشكلة التقيد بعدد محدد من الحروف أثناء النشر في بعض منصات التواصل الاجتماعي، مثل: منصة تويتر حيث يبلغ عدد الحروف الأقصى للتغريدة 280 حرفًا فقط.

لذلك غالبًا ما نكتب منشورًا في فيسبوك أو لينكدإن وعند نشره في إنستاجرام أو تويتر ندرك أنه طويل جدًا. في هذه الحالة يمكنك الاستعانة بروبوت ChatGPT واطلب منه “تقصير هذا النص إلى 280 حرفًا مع الحفاظ على سياق المنشور”.

Leave a Reply

Image Newletter
Select the fields to be shown. Others will be hidden. Drag and drop to rearrange the order.
  • Image
  • Rating
  • Price
  • Stock
  • Availability
  • Add to cart
  • Description
  • Content
  • Dimensions
  • Additional information
  • Attributes
  • Custom attributes
  • Custom fields
Compare