XGAMING Technology

تناقلت الشائعات مؤخراً تقارير حول قيام آبل بتطوير هاتف آيفون قابل للطي، مما أثار حماسة السواد الأعظم من المستخدمين الذين ينتظرون من الشركة الأمريكية «إصلاح» عيوب هذه التقنية الحديثة.

لكن تقرير جديد يحذر من تأخير أو حتى توقّف تطوير المشروع بسبب مشاكل في متانة الشاشات القابلة للطي.

رغم تداول الشائعة التي نشرتها جهة غير موثوقة على موقع ويبو الصيني، يشكك الخبراء في صحتها نظراً لتاريخ آبل الطويل في التأني قبل طرح التقنيات حتى تتوافق مع معاييرها الصارمة.

فوفقاً لتقرير من ذا إنفورميشن، تعمل آبل على تطوير آيفون القابل للطي منذ خمس سنوات تقريباً، ما يرجح استمرار المشروع رغم أي عقبات مؤقتة.

ذو صلة > ما هو أرخص هاتف قابل للطي في 2024؟

تحديات تقنية

يشير التقرير إلى أن آبل تختبر شاشات قابلة للطي من شركات أخرى مثل سامسونج، وذلك لتقييم متانتها قبل اعتمادها في منتجاتها.

ويرى أحد كبار مستخدمي آيفون ومؤيدي الهواتف القابلة للطي أن تأخر آبل يعود تحديداً إلى رغبتها في «إصلاح» مشاكل هذه الشاشات، مثل سهولة قابليتها للكسر، ووجود طية ظاهرة عند ثنيها.

كما يؤكد التقرير أن آبل اعتادت طرح التقنيات الجديدة بعد فترة من ظهورها في السوق لضمان جودتها وملاءمتها لتوقعات المستخدمين. فعلى سبيل المثال، تأخرت الشركة في اعتماد تقنية الجيل الرابع والخامس للإنترنت المحمول مقارنة بالمنافسين، لكنها عندما أطلقتها كانت متفوقة في بعض جوانب الأداء.

يتوقع تقرير كوري جنوبي إطلاق آيفون القابل للطي بين عامي 2026 و 2027، مع ترجيح الأخير الذي يصادف الذكرى العشرين لطرح أول هاتف آيفون.

وقد تستغل آبل هذه المناسبة لإطلاق تصميم أكثر جرأة، ولا سيما أن الهواتف القابلة للطي تمثل خيارًا مميزًا.

ذو صلة > آبل تعمل على آيفون قابل للطي لكن لا تتوقع رؤيته قريبًا

سامسونج

مع كونها رائدة في مجال الهواتف القابلة للطي، نجحت سامسونج في تحسين متانة هذه الهواتف خلال السنوات الماضية. فقد قللت من سُمك الأجهزة وأزالت الفجوة بين جانبي الشاشة في موديلاتها الأخيرة. ويُتوقع أن تواصل الشركة تطوير شاشات أكثر مرونة وقلة في العيوب.

يبقى التغلب على طية الشاشة التي تظهر عند ثني الشاشة أكبر تحدِ تواجهه جميع الشركات المصنعة، بما في ذلك سامسونج.

ورغم أن معظم المستخدمين يتقبلون وجودها حاليًا، إلا أن آبل قد تكون أكثر تشددًا وتنتظر حل هذه المشكلة تمامًا قبل طرح منتج قابل للطي يحمل علامتها التجارية.

ولا تقتصر أبحاث آبل على الهواتف القابلة للطي، إذ أشارت تقارير كورية إلى تعاونها مع سامسونج وإل جي لتطوير شاشات قابلة للطي بحجم 20 بوصة، ما يوحي باهتمامها بإمكانية إطلاق أجهزة لوحية أو حواسيب محمولة قابلة للطي مستقبلاً.

في حين أن وجود تأخير أو حتى توقف مؤقت لتطوير آيفون القابل للطي سببه مشاكل في الشاشات، إلا أن تاريخ الشركة يشير إلى أنها لن تتخلى عن المشروع بسهولة.

بل من المرجح أنها تعمل مع الموردين لتحسين التقنية وتلبية معاييرها العالية قبل طرح منتج يليق باسمها ويرضي تطلعات المستخدمين.

المصدر

source

Leave a Reply

Image Newletter
Select the fields to be shown. Others will be hidden. Drag and drop to rearrange the order.
  • Image
  • Rating
  • Price
  • Stock
  • Availability
  • Add to cart
  • Description
  • Content
  • Dimensions
  • Additional information
Compare