X GAMING Technology

أعلنت شركة سبيس إكس أن خدمة ستارلينك للإنترنت عبر الأقمار الصناعية متاحة الآن في 32 دولة حول العالم. وتقول شركة الفضاء التابعة لإيلون ماسك إنها قابلة للشحن على الفور، على عكس المشكلات السابقة التي تسببت في انتظار العملاء لشهور لاستلام أطباقهم.

وشاركت ستارلينك لقطة شاشة عبر تويتر تظهر خريطة توفر الخدمة، التي توضح أن الخدمة متاحة في معظم أنحاء أوروبا وأمريكا الشمالية، بالإضافة إلى أجزاء من أمريكا الجنوبية وأستراليا ونيوزيلندا.

ويظهر جزء كبير من بقية العالم، بما في ذلك القارة الأفريقية بأكملها، على أنه قريبًا مع توقع توفرها في نقاط مختلفة في عام 2023.

ويمثل رقم 32 زيادة في عدد البلدان التي تخدمها ستارلينك مقارنةً بوقت سابق من هذا العام، عندما قالت شركة سبيس إكس إنها كانت متوفرة في 25 دولة فقط.

ولكن الأبرز هو عدد البلدان التي تدعي سبيس إكس أنها تشحن أطباقها للعملاء على الفور. وانتشرت سابقًا العديد من القصص حول اضطرار العملاء إلى الانتظار شهورًا حتى يتم تلبية طلباتهم.

وأفادت التقارير الصادرة في شهر أبريل بوجود غالبية مستخدمي الخدمة في أمريكا الشمالية. بالإضافة إلى وجود الجزء الأكبر من الباقي في أستراليا ونيوزيلندا وأوروبا.

وبعد زيادة الأسعار التي دخلت حيز التنفيذ في شهر مارس، أصبحت الطلبات الجديدة تكلف الآن 599 دولار مقدمًا لمجموعة أدوات بدء التشغيل، مع رسوم خدمة شهرية قدرها 110 دولارات لتلقي خدمة الإنترنت.

روسيا تكثف الهجمات الإلكترونية ضد أنظمة ستارلينك

قال إيلون ماسك هذا الأسبوع إن أنظمة ستارلينك في أوكرانيا تتعرض لهجمات إلكترونية متزايدة من روسيا.

وكانت سبيس إكس قد أرسلت 5000 محطة من محطات ستارلينك إلى البلاد، وذلك بمساعدة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

وكتب ماسك عبر تويتر: قاومت الخدمة محاولات الاختراق والتشويش الإلكترونية الروسية حتى الآن. ولكن روسيا تكثف جهودها.

وقال تحالف من الدول إن روسيا دعمت هجومًا إلكترونيًا ضد أنظمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية. وأدى ذلك إلى توقف عشرات الآلاف من أجهزة المودم عن العمل بعد وقت قصير من غزو روسيا لأوكرانيا.

وبالنسبة إلى ستارلينك، قالت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في شهر أبريل إن محطات سبيس إكس توفر لأوكرانيا اتصال غير محدود وغير معقد، حتى في حالة قطع اتصالات البنية التحتية للاتصالات بالألياف الضوئية أو الخلوية.

وتبرعت سبيس إكس بعدد 3667 محطة طرفية من أصل 5000 محطة بتكلفة 10 ملايين دولار. بينما قامت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بشراء المحطات الطرفية المتبقية البالغ عددها 1333 محطة.

ماسك يحذر من استهداف ستارلينك في أوكرانيا

Leave a Reply

Image Newletter
Select the fields to be shown. Others will be hidden. Drag and drop to rearrange the order.
  • Image
  • SKU
  • Rating
  • Price
  • Stock
  • Availability
  • Add to cart
  • Description
  • Content
  • Weight
  • Dimensions
  • Additional information
  • Attributes
  • Custom attributes
  • Custom fields
Click outside to hide the compare bar
Compare