X GAMING Technology

أصدرت شركة (Elastic Security Labs) تقريرها الافتتاحي حول التهديدات الأمنية في عام 2022، الذي ركزت فيه على البرمجيات الضارة التي تستهدف نظامي التشغيل ويندوز و(لينكس) Linux، وهذا منطقي نظرًا إلى أن الغالبية العظمى الموجودة تستهدف هذ الأنظمة، ولكن النتائج المثيرة للاهتمام كانت في نظام macOS.

أظهر التقرير أن نسبة %54.4 من البرمجيات الضارة تستهدف نظام التشغيل ويندوز، ونسبة 39.4% تستهدف نظام Linux، بينما نسبة 6.2% فقط تستهدف نظام macOS، وهذا ليس مفاجئًا نظرًا إلى تركيز آبل الشديد على الأمان.

تقرير: نصف البرمجيات الضارة التي تستهدف نظام macOS مصدرها تطبيق واحد

ولكن المثير للدهشة هو أن ما يقرب من نصف جميع البرمجيات الضارة التي تستهدف نظام macOS جاءت من تطبيق واحد فقط، حيث يقول باحثو الشركة إن أكثر من 48% من البرمجيات الضارة التي تستهدف نظام التشغيل macOS مصدرها تطبيق MacKeeper، ومن المفارقات أن تطبيق (MacKeeper) مصمم للحفاظ على أجهزة ماك نظيفة وآمنة دون بذل أي مجهود.

يُروج لتطبيق (MacKeeper) على أنه حل شامل لتحسين الأداء والأمان في نظام macOS، حيث إنه مقسّم إلى أربع وحدات، وهي: التنظيف والأداء والأمان والخصوصية.

وعلى الرغم من أن تطبيق (MacKeeper) مصمم لمساعدة مستخدمي نظام التشغيل MacOS في حماية أجهزتهم، إلا أنه غالبًا ما يستغله المخترقون نظرًا إلى أنه يمتلك بالفعل مجموعة كبيرة من الأذونات التي تسمح له بالوصول إلى العديد من العمليات والملفات.

فالتطبيق الذي يهدف إلى الحفاظ على حاسوبك آمنًا يمكن أن يعرضه بالفعل لخطر أكبر.

تقرير: نصف البرمجيات الضارة التي تستهدف نظام macOS مصدرها تطبيق واحد

التقرير مليء ببيانات مثيرة للاهتمام حول البرمجيات الضارة، فعلى سبيل المثال: وجد الباحثون أيضًا أن (أحصنة طروادة) Trojans تمثل أكثر من 80% من البرمجيات الضارة عبر كل نظام تشغيل، وجاءت (حلول العملات المشفرة) Cryptominers في المرتبة الثانية بنسبة 11.3%، بينما احتلت برمجيات (طلب الفدية) Ransomware المرتبة الثالثة بنسبة 3.7% فقط.

ما هي البرمجيات الضارة؟

تشير البرمجيات الضارة إلى أحد أنواع برامج الحواسيب المصممة لإصابة حاسوب المستخدم وإلحاق الضرر به بطرق متعددة، ويمكن أن تصيب الحواسيب والأجهزة بطرق متعددة وتتخذ أشكالًا عدة، حيث يتضمن بعضها الفيروسات فقط، أو الفيروسات المتنقلة أو أحصنة طروادة أو برامج التجسس، وغيرها.

تتخذ البرمجيات الضارة أشكالاً متعددة بحيث يتعذر على المستخدم التعرّف عليها، وتعتبر فيروسات الحواسيب أكثر أنواع البرمجيات الضارة انتشارًا، ويُطلق عليها هذا الاسم إذ بإمكانها الانتشار عن طريق إنشاء نسخ متعددة من نفسها. تجدر الإشارة إلى أن الفيروسات المتنقلة تمتلك الخاصية نفسها أيضًا.

وتُسمى أنواع أخرى من البرمجيات الضارة، مثل: برامج التجسس وفقًا لتأثيرها: حيث تنقل برامج التجسس المعلومات الشخصية مثل: بيانات تسجيل الدخول، وأرقام بطاقة الائتمان، وغيرها من المعلومات الشخصية.

Leave a Reply

Image Newletter
Select the fields to be shown. Others will be hidden. Drag and drop to rearrange the order.
  • Image
  • SKU
  • Rating
  • Price
  • Stock
  • Availability
  • Add to cart
  • Description
  • Content
  • Weight
  • Dimensions
  • Additional information
  • Attributes
  • Custom attributes
  • Custom fields
Click outside to hide the comparison bar
Compare
Compare ×
Let's Compare! Continue shopping