XGAMING Technology

إنفيديا تتخطى مايكروسوفت وتصبح الشركة الأعلى قيمة في العالم!

إنفيديا تتخطى مايكروسوفت وتصبح الشركة الأعلى قيمة في العالم!

في مفاجأة لم يتوقعها الكثير، تمكنت شركة إنفيديا من انتزاع لقب الشركة الأعلى قيمة في العالم من عملاق البرمجيات مايكروسوفت.

قفزت أسهم إنفيديا بنسبة 3.6% الثلاثاء الماضي، لتصل قيمتها السوقية إلى 3.34 تريليون دولار، متجاوزة بذلك مايكروسوفت التي تبلغ قيمتها الآن 3.32 تريليون دولار.

وكان شهر مايو الماضي قد شهد تجاوز إنفيديا حاجز الـ 3 تريليون دولار لأول مرة، متخطية حينها شركة آبل.

ولا تتوقف المفاجآت عند هذا الحد، حيث ارتفعت أسهم إنفيديا بأكثر من 170% هذا العام فقط، وشهدت قفزة إضافية بعد أن أعلنت الشركة عن أرباح الربع الأول في مايو الماضي.

يأتي هذا الارتفاع الصاروخي تزامنًا مع تطور مجال الذكاء الاصطناعي التوليدي، حيث يُعدّ معالج إنفيديا الرسومي (GPU) المحرك الرئيسي وراء هذه الطفرة التقنية المتسارعة.

تركز إنفيديا حاليًا على سوق معالجات الذكاء الاصطناعي في مراكز البيانات، وهي سوق تشهد نموًا هائلًا مع تهافت شركات كبرى مثل OpenAI و مايكروسوفت و ألفابت و أمازون على شراء هذه المعالجات لبناء نماذج الذكاء الاصطناعي وتشغيل برامج ضخمة ومعقدة.

في الربع الأخير وحده، ارتفعت إيرادات إنفيديا في قطاع مراكز البيانات بنسبة 427% مقارنة بالعام السابق لتصل إلى 22.6 مليار دولار، وهو ما يمثل حوالي 86% من إجمالي مبيعات الشركة.

وعلى الرغم من ارتباط اسم إنفيديا تاريخيًا بعالم الألعاب، إلا أنها توسعت مؤخرًا لتشمل مجالات أخرى مثل معالجات تعدين العملات الرقمية وخدمات الألعاب السحابية.

لكن التحول الحقيقي الذي شهدته الشركة جاء خلال العامين الماضيين، حيث أدرك قطاع وول ستريت أن تقنية إنفيديا هي المحرك الأساسي وراء ثورة الذكاء الاصطناعي التي لا يبدو أنها ستتوقف قريبًا.

هذا الارتفاع الصاروخي في قيمة الشركة دفع بصافي ثروة المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي جنسن هوانغ إلى حوالي 117 مليار دولار، ليصبح بذلك في المركز الثاني عشر ضمن قائمة أغنى أغنياء العالم وفقًا لمجلة فوربس.

يُشار إلى أن مايكروسوفت، التي كانت تحمل لقب الشركة الأعلى قيمة في العالم لفترة، شهدت هي الأخرى ارتفاعًا بنسبة 20% في قيمة أسهمها هذا العام.

وتعد مايكروسوفت من المستفيدين الرئيسيين من طفرة الذكاء الاصطناعي، خاصة بعد أن استحوذت على حصة كبيرة في شركة OpenAI ودمجت تقنيات الذكاء الاصطناعي الخاصة بها في أهم منتجاتها، بما في ذلك ويندوز وأوفيس.

كما تعد مايكروسوفت من أكبر عملاء إنفيديا، حيث تشتري معالجاتها الرسومية (GPUs) لاستخدامها في خدمة الحوسبة السحابية Azure.

وعلى الرغم من صعودها السريع، لم يتم إدراج إنفيديا بعد في مؤشر داو جونز الصناعي، وهو المؤشر المرجعي لأغلى 30 شركة أمريكية.

ولكن مع تنفيذ الشركة لتقسيم أسهمها بنسبة 10 مقابل 1، زادت فرص إدراجها في هذا المؤشر، الذي يعتمد على سعر السهم وليس القيمة السوقية للشركة.


المصدر

source

Leave a Reply

Image Newletter
Select the fields to be shown. Others will be hidden. Drag and drop to rearrange the order.
  • Image
  • Rating
  • Price
  • Stock
  • Availability
  • Add to cart
  • Description
  • Content
  • Dimensions
  • Additional information
Compare